الخميس , أكتوبر 22 2020
الرئيسية / آخر الأخبار / الكرة الأوروبية / الكرة الإنجليزية / توتنهام يقسو على مانشستر يونايتد بثلاثية وسط أرضه وجماهيره

توتنهام يقسو على مانشستر يونايتد بثلاثية وسط أرضه وجماهيره

تلقى مانشستر يونايتد الهزيمة الثانية له على التوالي في الدوري الإنجليزي، عندما خسر على ارضه ووسط جماهيره من توتنهام بثلاثية دون رد.


بعد ثلاثية اليوم، واصل توتنهام مزاحمة ليفربول وتشيلسي وواتفورد على صدارة الدوري، حيث حقق هذا الرباعي العلامة الكاملة بعد مرور ثلاث جولات.

الشوط الأول سيطر لاعبو الشياطين الحمر على مجريات اللعب وكانوا أقرب إلى التسجيل في أكثر من مرة، وخاصة من لوكاكو الذي أضاع أكثر من فرصة.

أولي هجمات أصحاب الأرض كانت بعد مرور ربع ساعة، عندما تقدم وصلت الكرة إلى لوكاكو بعد خطأ كبير من روز لينفرد المهاجم البلجيكي بمرمى توتنهام، ولكنه يفشل في وضع الكرة في المرمى الخالي.

واصل لاعبو يونايتد السيطرة على مجريات الشوط، ولكن دون تسجيل أي هدف في المرمي.
وكان أول ظهور لتوتنهام في الدقيقة 39 بتسديدة صاروخية من إيريكسن ولكن تصدي لها دي خيا ببراعة.

اختلفت الأمور كلياً في الشوط الثاني، وخاصة في بدايته حيث قتل الضيوف اللقاء سريعاً، بهدف أول من نصيب هاري كين الذي سجل أول هدف له في مرمى الشياطين الحمر على ملعبهم في الدقيقة 50، بعد كرة ركنية، قابلها كين برأسية في شباك دي خيا.

وبعد دقيقتين فقط تمكن لوكاس مورا من وضع هدف فريقه الثاني، بتسديدة قوية في شباك دي خيا بعد تمريرة من إيركيسن.

بدأ لاعبو اليونايتد في العودة إلى مجريات اللقاء والاستفاقة من الهزيمة التي حلت بهم ولكن بعد فوات الأوان.
لينجارد كاد أن يقلص الفارق سريعا في الدقيقة 62 بتسديدة سريعة ولكن ينقذ الدفاع الكرة قبل دخولها المرمى.

وواصل دفاع مانشستر يونايتد سقطاته الدفاعية عن طريق البديل ليندلوف الذي أهدى كرة إلى آلي مهاجم توتنهام، في الدقيقة 66 ولولا دي خيا لاستقبلت شباك أصحاب الأرض الهدف الثالث.

قبل نهاية المباراة بخمس دقائق، هجمة مرتدة سريعة لتوتنهام بعد تمريرة من كين للوكاس مورا، أصبح منفرداً بدي خيا وبدوره وضع الكرة في الشباك معلنا عن الهدف الثالث.

شاهد أيضاً

تعرف على السر وراء احتفال ديلي آلي

تحول احتفال الإنجليزي ديلي آلي، لاعب توتنهام هوتسبير الإنجليزي، والذي يُطلق عليه « تحدي ديلي …

اترك تعليقاً